صدى الزواقين وزان وجبالة

صدى الزواقين Echo de Zouakine
صدى الزواقين وزان وجبالة echo de zouakine ouezzane et jbala

صدى الزواقين وزان وجبالة ذكريات تراث تقاليد تعارف ثقافة وترفيه


شرف نسبه ، و كرم بلده و منشئه

شاطر
avatar
الشيخ الداودي
راقي ومعالج
راقي ومعالج

عدد الرسائل : 1046
ذكر

تاريخ التسجيل : 20/07/2008
نقاط : 1858

default شرف نسبه ، و كرم بلده و منشئه

مُساهمة من طرف الشيخ الداودي في الخميس 23 يونيو 2011 - 23:06




شرف
نسبه ، و كرم بلده و منشئه



و
أما شرف نسبه و كرم بلده و منشئه فمما لا يحتاج إلى إقامة دليل عليه ، و لا بيان
مشكل و لا خفي منه ، فإنه نخبة من بني هاشم ، و سلالة قريش و صميمها ، و أشرف
العرب ، و أعزهم نفراً من قبل أبيه و أمه ، و من أهل مكة من أكرم بلاد الله على
الله و على عباده .
حدثنا قاضي القضاة حسين بن محمد الصدفي رحمه الله ، قال : حدثنا القاضي أبو الوليد
سليمان بن خلف ، حدثنا أبو ذر عبد بن أحمد ، حدثنا أبو محمد السرخسي ، و ابن إسحاق
، و أبو الهيثم : قالوا : حدثنا محمد بن يوسف ، قال حدثنا محمد بن إسماعيل ، قال :
حدثنا قتيبة بن سعيد ، قال : حدثنا يعقوب بن عبد الرحمن ، عن عمرو ، عن سعيد
المقبري ، عن أبي هريرة ـ أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : بعثت من خير
قرون بني آدم قرناً فقرنا ، حتى كنت من القرن الذي كنت منه .
و عن العباس ، قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : إن الله خلق الخلق فجعلني من
خيرهم ، من خير قرنهم ، ثم تخير القبائل فجعلني من خير قبيلة ، ثم تخير البيوت
فجعلني من خير بيوتهم ، فأنا خيرهم نفساً ، و خيرهم بيتاً .
و عن واثلة بن الأسقع ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الله اصطفى
من ولد إبراهيم إسماعيل ، و اصطفى من بني كنانة قريشاً و اصطفى من قريش بني هاشم ،
و اصطفاني من بني هاشم .
قال الترمذي : و هذا حديث صحيح .
و في حديث عن ابن عمر ، رواه الطبري أنه صلى الله عليه و سلم قال : إن الله اختار
خلقه ، فاختار منهم بني آدم ، ثم اختار بني آدم فاختار منهم العرب ، ثم اختار
العرب فاختار منهم قريشاً ، ثم اختار قريشاً فاختار منهم بني هاشم ، ثم اختار بني
هاشم فاختارني منهم ، فلم أزل خياراً من خيار ، ألا من أحب العرب فبحبي أحبهم ، و
من أبغض العرب فببغضي أبغضهم .
و عن ابن عباس : إن قريشاً كانت نوراً بين يدي الله تعالى قبل أن يخلق آدم بألفي
عام ، يسبح ذلك النور ، و تسبح الملائكة بتسبيحه ، فلما خلق الله آدم ألقى ذلك
النور في صلبه ، فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : فأهبطني الله إلى الأرض في
صلب آدم ، و جعلني في صلب نوح ، و قذف بي في صلب ابراهيم ، ثم لم يزل الله تعالى
ينقلني من الأصلاب الكريمة و الأرحام الطاهرة ، حتى أخرجني من بين أبوي لم يلتقيا
على سفاح قط . و يشهد لصحة هذا الخبر شعر الع باس في مدح النبي صلى الله عليه و
سلم المشهور .





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
توقيع-الشيخ الداودي-اتق الله ترى عجبا

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 24 أكتوبر 2018 - 4:29